المنتدي الرسمي للشاعر النيل المدني
السلام عليكم ورحمة الله
الزائـــر الكريـــــم :
مرحبن بك في

إنت غير مسجــــــل حالياً
قـــــــم بالتسجــــــــيل الآن



 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بدأت حياتي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alhamry
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 23/01/2012
الموقع : المملكة العربية السعودية

مُساهمةموضوع: بدأت حياتي   الإثنين فبراير 13, 2012 5:25 pm

كَذَبَ الغرامُ وإنَّ صدْقكَ أعْجبُ
يَهَبُ القلوبَ مُرَادها ويعذِّبُ
أبْغَضْتُ مِنْ لُغَةِ الغرامِ مراءها
إنَّ الحبيبَ لأجْلِ حُبِّكَ يكْذبُ
لكنَّنا نَهَبُ الغرامَ قُلُوبَنَا
وقلوبُنَا تَهَبُ الجمالَ وتسْلُبُ
ما ضاع حقٌّ والقلوبُ تريدهُ
إنَّ القلوبَ إلى الحقائق ِ أقْربُ
عَظُمَتْ جُروحي والحبِيبُ مغيَّبٌ
ليت الحبيبَ يعُودُني ويطبِّبُ
فركبْتُ بركانًا وغُصْتُ ببحْرهِ
من كان مشتاقًا يغوصُ و يركبُ
فالحبُّ نجْمٌ لا يغيبُ ضياؤهُ
والقلبُ في فلكِ المشاعر ِ .. كوكبُ
لو أنَّ حُبِّي لا يُهمُّ جميلة ً
حسبي جمالٌ في القصائِدِ يُكْتَبُ
حسبي شجوني فالشُّجونُ جميلة ٌ
لو كلَّمتْ صخرًا لكان يُشبَِّبُ
حسبي رجائي في القصيدِ أصبُّهُ
لو أنَّ قلبًا بالحنين ِ مشرَّبُ
لولاك ِما زار الجمالُ قصائدي
أو أمْسكتْ لغتي مشاعرَ تهْربُ
ورَجَوتُ لو كان الغرامُ حديقةً
وأنا وأنْتِ على المشاعرِ نلعَبُ
ورَجَوتُ لَو كانَ الغرامُ سحابةً
نعدو عليها لا نخاف و نرهبُ
ورجوت لو كان الغرامُ حقيقة ً
لكنَّ حُبَّكِ للعجائِبِ يُنْسَبُ
قولي ولا تنسي جمال قصيدتي
لو كنت فاتنة جمالك يذهبُ
تَنْسَينَ أنِّي عِشْتُ قَبْلَ لِقَائِنَا
وَ تَرَينَ أنِّي عَاشِقٌ وَ مُعَذَّبُ
مَا شَدَّنِي لِلحُبِّ غَيرُ بَرَاءَتِي
لاَ شِقْوَتِي وَ جَمَالُكِ الْمُتَطَلِّبُ
كُلُّ الوُجُوهِ جَمِيلةٌ وَ لَهَا نَدًى
لكِنَّ رُوحِيَ للشَّبِيهَةِ تَرْغَبُ
قَدْ يَكْذِبُ الشُّعَرَاءُ جُلَّ حَدِيثِهِمْ
لَكِنَّ قَلْبِي لاَ يُحِبُّ وَ يَكْذِبُ
يومًا فيومًا إفْتقدْتُ حديثها
فَهِيَ الوَحِيدةُمَنْ تَقُولُ فأطْرَبُ
وتكدَّستْ في مهْجتي رغباتُها
وكرامتي تأْبى وقلبيَ يطْلُبُ
بدأت حياتي حين صرْتُ حبيبها
أحْبُو و أكْبرُ في الغرام ِ وأكْتُبُ
وقصائدي الأُخْرى تكون جميلة ً
وقصيدتي عنْها تكادُ تُنقَّبُ
يا قلْبُ إنْ بَعُدَ الغرامُ وأهْلُهُ
فجوابُ ربِّي منْ دعائيَ أقْربُ
يا ربُّ هلْ نَقُُصَتْ عبادكَ رحْمَة ٌ
وعظيمُ جُودِكَ يا جَوادُ أيُحْجَبُ
عَبَرَتْ أسُودُ الحُبِّ سُورَ حديقتي
وفؤادي الثاوي هنالِكَ .. أرْنبُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بدأت حياتي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدي الرسمي للشاعر النيل المدني :: الثقافــة والأدب :: إبداعات الأعضـــاء-
انتقل الى: